الرئيسية / mobile / حمدان: عون هو الضمانة والحصانة الأساسية لانتاج قانون عادل للإنتخابات

حمدان: عون هو الضمانة والحصانة الأساسية لانتاج قانون عادل للإنتخابات

حمدان

 

استقبل أمين الهيئة القيادية في حركة الناصريين المستقلين المرابطون العميد مصطفى حمدان والأخوة في أعضاء الهيئة، رئيس تيار وحدة لبنان الأستاذ راجي الحكيم على رأس وفد، ضمّ الأخوة محمد سعيدون، حسان الخطيب، أبو عبده عطايا، وناظم عزالدين.

بعد اللقاء، أكد رئيس تيار وحدة لبنان الأستاذ راجي الحكيم على تعزيز الموقف الحقيقي الوطني بين تياره والمرابطون أن الدرع الأساسي هي الثورة الفلسطينية.

تناول الحكيم البحث في القضايا الوطنية والأمنية والاجتماعية وأهمها الانتخابات النيابية، مثنياً على دور الجيش اللبناني في السهر على راحة وأمن المواطنين في البلد.

كما دعا الحكيم إلى تأسيس حركة شعبية داعمة للقضية الفلسطينية، مشيراً إلى أن أول لقاء سيكون في تاريخ 3-3-2017 في الهرمل، مؤكداً على أن تحرير فلسطين لن يكون إلا بالبندقية والسلاح مع سواعد الفدائيين.

بدوره، رحّب العميد مصطفى حمدان برئيس تيار وحدة لبنان راجي الحكيم والوفد المرافق له، مقدّراً لهم نشاطهم وجهودهم على صعيد الحقل الوطني والاجتماعي على كافة الأراضي اللبنانية.

لفت حمدان ما يتعرّض له اليوم أهلنا في بيروت من إهمال لاحتياجاتهم الاجتماعية والاقتصادية، والتي تشكل عبئاً كبيراً في مختلف ميادين الحياة، مضيفاً إلى أن هناك مناطق محرومة على صعيد الوطن بأجمعه، معتبراً أن هذا الحرمان لا تحتكره طائفة ولامنطقة، لذلك طلب حمدان وضع هذه القضية لدى فخامة رئيس الجمهورية اللبنانية العماد ميشال عون، كما استبشرنا خيراً بقدومه إلى بيت الشعب ندعو فخامته إعطاء الأمل إلى أهلنا في مختلف المناطق من الناحية الاجتماعية والاقتصادية، والعمل على تنفيذ خطط إنمائية واجتماعية في مختلف المحافظات اللبنانية بدءً من العاصمة إلى الأطراف، وحثّ البلديات على العمل المتواصل بنزاهة وشفافية في خدمة جميع المواطنين.

رأى حمدان أن هناك الكثير من المزايدات والإسفاف في طرح المواقف الشخصية على صعيد قانون الانتخابات، وكأن المواطنين هم قطعان يديرهم مهووسون بالسلطة يعبّرون عن هواجس فردية لهم ولأبنائهم ولعائلاتهم الحاكمة والفاسدة، معتبراً أنه إهانة إلى وعي أهلنا اللبنانيين، مؤكداً أن الضمانة والحصانة الأساسية لمنع هذه القوانين والعودة إلى قانون الانتخابات القائم على نظام الفرز النسبي الكامل خارج القيد الطائفي في الدائرة الوطنية الواحدة، هو فخامة الرئيس العماد ميشال عون، باستخدام صلاحياته الدستورية من رفض القوانين المزيفة لإرادة اللبنانيين، وصولاً للاستفتاء الشعبي على القانون الانتخابي الأمثل والعادل لجميع المواطنين اللبنانيين.

أثنى حمدان على دور وقدرة الجيش اللبناني والأجهزة الأمنية في منع استهداف المواطنين الأبرياء في حياتهم اليومية، مشيداً بإنجازاتهم وضرباتهم الاستباقية ضد الإرهابيين والمخربين، مؤكداً أن الإرهاب لا يمكن اجتثاثه مئة في المئة، وعلى الجميع الالتفاف حول الجيش اللبناني والأجهزة الأمنية، ودعمهم عبر التعاون المثمر في كشف هوية كل من يريد شراً بالوطن اللبناني.

إدارة الإعلام والتوجيه

4-2-2017

 

عن May Hassoun

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

You may use these HTML tags and attributes: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <strike> <strong>